التصنيفات
مذكرات ويوميات

إطلالة أولى من صباح الثقافية

تلقيت دعوة يوم الثلاثاء قبل الماضي لأكون ضيفًا في برنامج ” صباح الثقافية ” الذي يعرض صباح كل يوم تقريبًا مباشرة على الهواء على القناة الثقافية السعودية من قبل معدي البرنامج، قبلت الدعوة برغم انشغالي بالدراسة وشكي في مدى استعدادي النفسي؛ لأنها فرصة لكي يقدم الأديب والمثقف فيها نفسه إلى الناس قد لا تتوفر لغيره.

كان موعد الاستضافة هو صباح يوم الثلاثاء الماضي، استأذنت من عملي وتوجهت إلى مقر التلفزيون السعودي، وصلت هناك في التاسعة والنصف تقريبا، كان في استقبالي أحد موظفي العلاقات العامة عند المدخل، ومن هناك أخذني إلى استديو التصوير، وهناك وجدت مذيعي البرنامج، الأستاذة وفاء بكر يونس، والمقدم عبدالله المطيري، وهما يستعدان لبدء تصوير البرنامج.

سلمت عليهما، وتعارفنا، وتبادلنا حديثًا قصيرًا قبل بداية البرامج؛ لأن موعد عرضه قد تأخر قليلاً، كنت قد أجريت مقابلات تلفزيونية من قبل، ولكنها كانت قصيرة، وخارج الاستديو، مرة في معرض الكتاب، ومرة في نادي الشباب، ولكن المقابلة كانت طويلة هذه المرة، نصف ساعة تقريبا تخللها فاصل قصير لقراءة بعض الأخبار الثقافية، وداخل الاستديو حيث الإضاءة الساطعة والكاميرات المنتشرة في كل جانب.

ولا شك أن ذلك مما يزيد الشعور بالرهبة والخوف من الارتباك، ويجعله هاجسًا ملحًا خاصةً في أول مقابلة، ولكن وجود المقدم المتمرس في أي مقابلة يشعر الضيف بالأريحية، ويجعله ينسى بأنه أمام الكاميرات والأضواء الساطعة، ويتحدث بتلقائية، وهذا ما شعرت به مع المذيعة المعروفة وفاء بكر يونس، وإن كنت لم أسلم من بعض التوتر والارتباك.

تم تقدمي بصفتي شاعر، وكانت الأسئلة على هذا الأساس، عن البداية وما يتعلق بها، وعن ديواني الأول والثاني وما يتعلق بهما، وعن الشعر بشكل عام، كما ألقيت بعضًا من نصوصي الشعرية من الديوان الأول والثاني، أرجو بأني لم أكن ضيفًا ثقيلاً على المشاهدين الكرام.

كل الشكر والتقدير للقناة الثقافية السعودية على هذه الاستضافة، وكل الشكر والتقدير لمعدي البرنامج على توجيه الدعوة وعلى الإعداد الجميل، كل الشكر والتقدير لمقدمي البرنامج الأستاذة وفاء بكر يونس والمقدم عبدالله المطيري على لطفهما وأريحيتهما.

وهذا مقطع من المقابلة؛ لأني لم أستطع تسجيلها كاملة :

بواسطة صالح الهزاع

مدون سعودي

16 تعليق على “إطلالة أولى من صباح الثقافية”

مقابلة رائعة يا أبا زياد
نورت الشاشة..
أسأل الله لك التوفيق في الدارين..

مشاء الله مقابله جميله ورائعه وارجو لك التوفيق والنجاح في كل اعمالك ومقابلاتك وبالتوفيق للجميع (f)

نورت الشاشة يا ابو زياد

بس نبي الجزء الاول من المقابله

انا شاء الله اكون اول شخص توقع له على ديوانك في معرض الكتاب

بتوفيق ان شاء الله

تقبل مروري

ماشاء الله تبارك الله أخيراً رأينا زميل الدراسة على الشاشة
صوتك قريب من صوت الرشيد

رائع كروعتك أستاذنا الكريم ..
وربي يكتب لك خيري الدنيا والآخرة !

بالتوفيق لك يا أبا زيـــــاد
ومن نجاح إلى نجاح وعقبال الفرحة بالشهادة العليا
أخوك/ أبو فهد العرفج

اسعدتنا بالمقابله ابو زياد وإلى الامام وعقبال سعدتنا بالماجستير حفظك الباري

اطلالة مبهجة للنفس..

ولعلي استغل هذا المتصفح لاظفر بوعد الحصول على ديوانك الموقع

في معرض الكتاب القادم بإذن الله .

مزيدا من التقدم صالح.

الف مبرووووووووك أستاذ صالح 😛
فرحت كثير لما شفت اللقاء
ربي يوفقك وينورلك طريقك …. أتمنى لك التقدم والتوفيق أكثر وأكثر 😆

بالتوفيق أخوي صالح ، وإن شاء الله نشوفك دائما متميزا كما كنت ولا زلت .

أكتب تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.