التصنيفات
مذكرات ويوميات

تجربة الأستاذ حسين بافقيه في القراءة

شرفت بحضور هذا اللقاء يوم الثلاثاء الماضي في المقر الرئيسي لمكتبة الملك عبدالعزيز بالرياض، وصلت المكتبة في الساعة السابعة تقريبا، وخرجت منها في الساعة الثامنة وربع، واللقاء حلقة ضمن سلسلة رائعة تستضيف فيها المكتبة كبار القراء ليتحدثوا للجمهور عن تجاربهم في القراءة، وهو حديث ذو شجون عند محبي القراءة والكتب.

تحدث الأستاذ حسين بافقيه عن تجربته في القراءة، وتضمن الحديث عدة محاور مثل: علاقته بالكتاب والقراءة عامة، وبكتب الأدب والنقد، وما قرأه منها خاصة، وعلاقته بأستاذته الذين درسوه، وعلاقته بالمؤلفين الذين التقى بهم، والذين لم يلتق بهم، وعن الوقت التي يقضيه في مكتبته، وطقوسه في القراءة، كما تحدث عن عزلته من أجل القراءة والتأليف، وتبعه حديث عن بعض مؤلفاته، وتخلل هذا كله التعريف ببعض الكتب والمؤلفين، وتأثيرهم في تكوينه الفكري والعلمي.

أدار اللقاء الدكتور فهد العليان، وحضره الدكاترة محمد البقاعي، ونورة القحطاني، وهيا السمهري.

كل الشكر والتقدير لمكتبة الملك عبدالعزيز، وللقائمين عليها عامة، وعلى البرنامج الثقافي فيها خاصة، ومنهم الأستاذ عادل القاسم.

 

بواسطة صالح الهزاع

مدون سعودي

أكتب تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.