التصنيفات
مذكرات ويوميات

مناقشة رسالة الدكتوراه

الحمد لله حمد الشاكرين، حمد الذاكرين، حمدا يليق بجلاله، وعظمته، الحمد لله على تمام فضله، وإكرامه، الحمد لله على سابغ إحسانه، وإنعامه. بفضل من الله وتوفيقه، ثم بدعوات المحبين، وتشجيع المقربين، نوقشت صباح يوم الخميس الماضي 1/ 4/ 1441هـ في القاعة الكبرى بكلية اللغة العربية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الرسالة العالمية العالية التي تقدمت بها إلى قسم الأدب لنيل درجة الدكتوراه في الأدب والنقد، وكان عنوانها:

التصنيفات
مذكرات ويوميات

دعوة عامة لحضور مناقشة علمية

يشرفني حضوركم 🙂
التصنيفات
مذكرات ويوميات

مناقشة بحث الماجستير

في صباح يوم الثلاثاء الماضي 20 جمادى الآخرة 1434هـ وفي كلية اللغة العربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية نوقش البحث الذي تقدمت به إلى قسم الأدب لإكمال متطلبات الحصول على درجة الماجستير في الأدب والنقد بعنوان: العجائبي في رواية الجنية لغازي القصيبي. دراسة إنشائية في 165 صفحة، وقد أجيز البحث وحصل على تقدير “ممتاز”.

التصنيفات
كتب وقراءات

في أعماق الروح : الحلم في القصة القصيرة السعودية

دراسة نقدية للأستاذة تهاني بنت عبدالله المبرك المحاضرة بقسم الأدب بجامعة الإمامholom محمد بن سعود الإسلامية نالت بها درجة الماجستير في الأدب الحديث بتقدير ممتاز بإشراف الأستاذ الدكتور محمد بن حسن الزير، نشرت الدراسة دار المفردات للنشر و التوزيع في 267 صفحة من الجحم المتوسط، و الطبعة التي بين يدي الأولى بتاريخ 1430 هـ – 2009 م.

موضوع الدراسة " الحلم " طريف و لافت للانتباه، تقول الدَّارسة في مقدمة دراستها : " و وجدت أن الأحلام مثلما استقطبت اهتمام الناس عامة استقطبت اهتمام الأدباء، و أن العديد من كتاب القصة باتوا مأخوذين بها، و قد حملتهم ذلك على تصويرها في قصصهم و توظيفها، توظيفًا يطوعون به دلالاتها الإيحائية و الرمزية؛ لخدمة مضامينهم و لتشييد بنائهم القصصي. و حسب المطلع إلقاء نظرة على المجموعات القصصية السعودية؛ فإنها تكشف عن توافرها على الأحلام، و عن تنوع صور بنائها، و تباين طرق توظيفها بين القصاص، بما يصيرها ملمحًا ملمحًا فنيًا في القصة السعودية " ص 8.

التصنيفات
كتب وقراءات

الدراسات السردية الجديدة : قراءة المقامة أنموذجًا

دراسة علمية محكمة للدكتور خالد بن محمد الجديع ، الأستاذ المشارك في قسم الأدبdrasat بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ، نشرتها عمادة البحث العلمي بجامعة الملك سعود عام 1427هـ – 2007م ، و تقع في 92 صفحة من الحجم المتوسط .

تضم الدراسة : ملخصًا للبحث ” باللغة العربية ” قال فيه الدكتور : ” و يستهدف هذا البحث المنجزات النقدية التي درست السردبة المقامية من خلال الاستعانة بالمناهج الحديثة من شكلانية و بنيوية و تشريحية و شعرية و سيميائية ، و أحسب أن تلك المعالجات قد حققت نجاحًا ينبغي أن ترصد و يعترف بفاعليتها ” ص 2.

ثم مدخلاً قال فيه : ” أما المقامات فقد انصب عليها جهد مكثف و متنوع يغري بقراءة القراءة و تلقي التلقي . و لاتضاح التجنيس تماما في المقامة ، و لكثرة الدراسات الحديثة حوله من جهة و تنوعها من جهة أخرى ، و لأن البحث ينبغي ألا يتشتت فقد قصدت هذه الدراسة الوقوف علي القراءات الجديدة التي تفاعلت مع السردية المقامية و أولتها اهتمامها ” ص 12.

التصنيفات
كتب وقراءات

معجم السرديات

صدر قبل أيام قليلة المعجم العربي الأول [1] للسرديات [2] بالاشتراك بين عدة دور نشر عربيةmo3gm 001 ، و قد اشترك في إعداده أيضا مجموعة من المؤلفين المتخصصين ، بإشراف الأستاذ الدكتور محمد القاضي [3] الذي يقول في مقدمة المعجم [4] :

” و بعد ، فهذا الذي تجده بين يديك أول معجم في السرديات مؤلف في اللغة العربية ، و هو لا يقتصر على إيراد المصطلحات و مقابلاتها الأعجمية ، و إنما هو معجم موسوعي ، بنيناه على مداخل يجمع كل منها بين الاستقلال و الترابط مع غيره ، فالمدخل مستقل من حيث إنه يحمل عنوانًا بالعربية ، أثبت إلى جانبه المقابل باللغتين الفرنسية و الانكليزية ، يقفو ذلك تعريف بالمصطلح ، عولنا فيه على المصادر الأمهات في لغاتها الأصلية ، و اقتصرنا من كل منها على إيراد اسم المؤلف و سنة صدور الكتاب أو المقال بين قوسين ، و قد سعينا إلى بيان التطور الذي اعترى المصطلح من جهة التاريخ و الأبعاد التي أحال إليها من جهة المفهوم ، و أجرينا المصطلح إن اقتضى الأمر على نصوص سردية عربية أو أعجمية ، قديمة أو حديثة ، أثبتناها بين قوسين صنيعنا بالمصادر .